في مقالتي السابقة “صديقي …والثعبان الاقرع” وهذا رابطها

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=202024

اصر احد الاخوة المعلقين الذي اسمى نفسه المدون على اتحافي بمجموعة من التعليقات عن احاديث اعتبرها بلا مناقشة اعجازات علمية وردت في الحديث النبوي…( واثبتها العلم الحديث) ..وهذه الجملة الاخيرة يعشقها تلاميذ زغلول النجار ويستخدمونها لتمرير اكاذيبهم وخداع السذج الذين لايعرفون اللغة الانكليزية

يقول السيد المدون في احد تعليقاته : ( اخ يونس ليس ابدا من العقل والحكمة ان نكذب بالاشياء فقط لاننا لم نحط بعلمها فمثلا هناك حديث للنبى صلى الله عليه وسلم يقول فيه ( اذا وقع الذباب فى شراب احدكم فليغمسه ثم لينزعه فان فى احد جناحيه داء وفى الاخر دواء، فلو قيمت هذا الحديث بعقلك لكان صعبا عليك التصديق به ولكن ذلك لايعنى انه غير صحيح علميا والدليل ان علماء غير مسلمين قد اثبتتوا صحة هذا الكلام علميا)

منطلق الاخ المدون في اقحام هذه الاعجازات المزعومة هو التالي : اذا كانت هناك احاديث نبوية قد اثبت العلم الحديث صحتها –كما يزعم- فاذن سيكون حديث الثعبان الاقرع صحيحا….منطق غريب
يعني بالعربي الفصيح :مادام العلماء قد اثبتوا ان حديث جناح الذبابة صحيح فلابد ان يكون حديث الثعبان الاقرع صحيح بالنتيجة او بالتبعية !!!!!
واسال السيد المدون هنا
طيب ماذا لو كان الكلام عن اثبات حديث الذبابة كذب ودجل
فهل ستعتبر عندها ان الثعبان الاقرع غير موجود ؟
طبعا” لا
فعلى طريقة كل مؤمن متعصب من هذه الشاكلة….مايثبثه العلم من احاديث ونصوص دينية نهلل ونصفق له ونتباهى به وننشره ونقتبس منه وننشر الموقع الذي ورد فيه زيادة في الاقناع
اما اذا دحض العلم نصا قرآنيا او حديثا نبويا فعند ذلك نهتف ان العلم قد اخطأ …او انها مؤامرة صليبية- صهيونية!!!! ولنتذكر اعلان ذلك الشيخ الوهابي الذي افتى ان من يقول ان الارض كروية كافر!!!!!
لذا فانا موقن ان لافائدة من دحض الادعاء بان العلماء غير المسلمين قد اثبتوا وجود الدواء في جناح الذبابة لانهم يتشبثون بهذا الوهم كما يتشبث الغريق بقشة
لكن مع ذلك فساقوم بهذه المهمة ليعرف من يريد ان يعرف الحقيقة كما هي وليس الحقيقة كما يشتهيها ماذا قالت المواقع التي ينقلها عميان البصيرة من رابط الدجل الاصلي لعبدالدايم الكحيل وينشرونها كوبي بيست في الاف المواقع دون التثبت من صحتها
الرابط الاول الذي ذكره السيد المدون لاثبات كلامه هو هذا
www.abc.net.au/sience/articles/danny kingsley.the news buzz on antibiotics
وعند زيارتي الموقع تبين مايلي :الموقع يقول ان علماء استراليين درسوا نظرية تقول ان الذباب يمتلك القدرة على العيش في القاذورات دون ان يتاثر فلابد ان يكون في جسمه مواد تقاوم الميكروبات ، وقد استخرجوا مادة غير معروفة عن طريق تغطيس الذبابة بالكحول ثم امرارها بمرشح لاستخراج المادة المقصودة وتبين ان هذه المادة قد اوقفت نمو عدد من الجراثيم ( هنا اسمع صيحات الله اكبر من المدون ومن على شاكلته فهم قد اكتفوا بنصف الخبر……لكني ساكمل الخبر احتراما” للحقيقة: احد هؤلاء العلماء قال: نحن نحاول الان ان نتعرف على طبيعة المادة كي نستطيع تصنيعها ….
هذا الخبر نشر في اوكتوبر 2002، ولحد الان لم يتعرف هؤلاء العلماء على المادة ولا صنعوها بل ان البحث اهمل تماما ولايوجد اية اشارة لاية نتائج تمخضت عنه ….والا لكنا سنسمع اطلاقات نارية ومدفعية فرحا وسرورا بالسبق الاسلامي…ولكنا قد راينا مئات الندوات الرمضانية عنها، ولنال اولئك العلماء جوائز من الازهر ومن ماليزيا على اكتشافهم …ولوجهوا اليهم دعوات من مصر والسعودية كي يتحدثوا عن اكتشافهم …واكيد ان بعضهم كان سيشهر اسلامه بعد ان اذهله صحة حديث نبوي عمره 1400 عام
لكن لاشيء من هذا كله ….فاين ذهب الاكتشاف الرهيب
الموقع الثاني الذي اشار اليه السيد المدون هو التالي
fruit flies may pave to new treatments for age_related heart disease. burnham institut 2007
يقول الموقع ان علماء كلية الطب في جامعة ستانفورد اكتشفوا ان النظام المناعي في جسم الذبابة يولد مقاومة طويلة الامد للامراض وهو مالم يكن معروفا عن الحشرات، ولذا يحاول العلماء اكتشاف الية التاقلم التي تؤدي الى هذه النتيجة عسى ان يتمكنوا من نقلها الى البشر المصابين بضعف المناعة كمرضى الايدز … اذ يتمنى هؤلاء العلماء ان يحفز اكتشافهم هذا على اجراء دراسات للبحث عن تاقلمات مشابهة في جهاز المناعة لدى الانسان او الفقريات …
يعني ببساطة …..لم يكن هناك اية مادة منتزعة من الذباب لاستخدامها كدواء، بل مجرد محاولة اكتشاف تشابهات في جهاز المناعة بين الذبابة والانسان …..فما علاقة هذا الخبر باحتواء جناح الذبابة على شفاء؟
العلماء دوما كانوا يدرسون الفسلجة وعلم الامراض في عشرات الانواع من المخلوقات عسى ان يفهموا ما يحدث لدى البشر الذي لايمكن اخضاعه للدراسة المختبرية المتواصلة بنفس الطريقة…هذه هي كل القضية
فهل اية دراسة فيها كلمة ذبابة تعني ان علماء الغرب قد اثبتوا الحديث النبوي؟

يقول السيد المدون : اوردت هذا الحديث لأقول لك اياك ان تحاول ان تكذب اي حديث لا لشىء سوى لانك لم تحط بعلمه
عزيزي المدون ….ها قد احطت بعلمه وتبين انه لاعلم ولا بطيخ …. فهل سيستوعب تفكيرك المتعصب ان هذه المصادر التي كتبتها لي لم تثبت اي شيء من حديث جناح الذبابة التي تعشقها؟
لا اظن
اما الموقع الثالث
the ointment in the fly*the Economist December 3.1994
فيفترض انها مقالة منشورة في مجلة الايكونومست عام 1994 ، وقد حاولت كثيرا” الوصول اليها لكن دون جدوى لان ارشيف الايكونومست يبدأ بالعام 1997 ولايوجد ارشيف لما قبل ذلك التاريخ ويمكن لمن يريد التاكد زيارة الموقع
فكيف وصل الذي ذكر هذه المقالة المزعومة اليها كمصدر ؟
___________
عندما طالبت السيد المدون ان لايسحبنا الى مواضيع جانبية بل يبدي رايه بحديث الثعبان الاقرع وهل يؤمن به اجابني بالحرف الواحد :
(بالنسبة لموضوع الثعبان فانى اصدقه قطعا واقول لك لماذا لاتصدقه انت ايضا هل لانك لم تقتنع به
واقول لك حديث الذبابة لم يقنعك وها هم العلماء غير المسلمين قد اثبتوا صحته)

طبعا ستصدقه….. فهذا ديدنك في تصديق كل شيء دون اي تمحيص مادام يلائم فكرك الديني المنغلق
اذن اليك المفاجاة غير السارة التي نقلتها لك من المواقع الاسلامية
الحديث مكذوب ، ولايوجد مثل هذا الحديث النبوي الذي سارعت لتصديقه قطعا” والدفاع عنه لمجرد انه يلبي حاجاتك السادية في ان يكون هناك عذابات للاخرين لتستمتع حضرتك بتهديدهم بها كما فعلت معي بقولك بالحرف : ان لم تصدقه فسيأتى اليوم الذى تراه فيه بام عيننك ولكن عند ذلك يكون قد فات الاوان ولاينفع نفس ايمانها ما لم تكن امنت من قبل فانقد نفسك الان ما دمت حيا!!!!!
اليك فتوى الإمام ابن عثيمين عن هذا الحديث الذي قطعا تصدقه : ” آخر ما بلغنا قصة ثعبان يظهر في القبر لتارك للصلاة وقالوا إن هذا هو الشجاع الاقرع ….هذه القصة كذب لا شك فيها ولا يجوز تداولها ولا نشرها الا من أراد أن يبين للناس أنها مكذوبة ولم نعلم صدورها عن مصدر موثوق إذن فهي باطلة لا يجوز نشرها . ثانيا عقوبة تارك الصلاة يقول من تهاون في الصلاة عاقبه الله تعالى بخمسة عشر عقوبة خمسة عشر عقوبة هذه لحنفي اللغة العربية ستة منها في الدنيا وثلاثة عند الموت وثلاثة في القبر وثلاثة عند خروجه من القبر وهذا ايضا حديث كذب لم يقله النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم”
انتهت الفتوى
وابن عثيمين لمن لا يعرفه من اكثر شيوخ الوهابية تشددا وتهديدا لذوي المعاصي بالويل والثبور ولو كان لهذا الحديث اية صحة لكان اول من بشر تاركي الصلاة به
فماذا تقول الان ياسيد مدون يامن اصبتنا بالغثيان والتقيؤ من كثرة الحديث عن ذبابتك اللذيذة لتقنعنا ان الثعبان الاقرع موجود؟
هل افقت من بعض غيبوبتك ؟
ايضا” لا اعتقد
وللحديث بقية