تتذكرون قصة ملكة فرنسا ماري انطوانيت التي قيل لها ان الشعب لايجد خبزا
فاجابت ببساطة : لياكل كعكا”
لكن في بلاد المسلمين المباركة فان الذي لايجد الخبز سياكل اشياءا اخرى
تريدون تعرفوها؟
تفضلوا اولا بقراءة هذا الخبر من موقع العربيةنت
السعودية.. جلد شابين في قضية خلوة مع عجوز الـ 75 عاما
نفذت شرطة مدينة الشملي التابعة لمنطقة حائل حكم الجلد الصادر من محكمة المدينة على شابين متهمين بقضية خلوة شرعية مع سيدة عربية تبلغ من العمر 75 عاما، الأربعاء 10-3-2010.
وزعم أحد الشابين أثناء القبض عليهما أن السيدة والدته من الرضاعة، لكن حكم القاضي نفى ذلك، وحكم على السيدة بالسجن 4 أشهر، وجلدها وترحيلها من البلاد، بينما حكم على الشابين بالجلد والسجن لكليهما.
يذكر أن عضوين من هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مدينة الشملي بحائل قد القيا القبض على شابين هما “فهد” و”هديان” إثر دخولهما منزل “المرأة العربية”، حيث أكد الأول أنه ابنها من الرضاع واصطحب معه الثاني لتوصيل خبز للمرأة، لكنه تبين فيما بعد أن فهد ليس ابنها من الرضاع، حيث سبق ميلاده ميلاد ابنة المتهمة بثلاث سنوات ونصف.
وكان الشاب المتهم “فهد” (23 عاما) ذكر أن المرأة هي والدته بالرضاعة وزوجة خاله في نفس الوقت وأنها اتصلت به طالبة منه إحضار خبز لها نظرا لعدم مقدرتها على ذلك.
أما “هديان” (50 عاما) الذي قام بإيصال المتهم الأول “فهد” إلى منزل المرأة لإعطائها الخبز: ” إنه وبعد خروجنا من البيت وعلى بعد200 متر تم إيقافنا من قبل الهيئة وكانوا ملثمين وأكثر من ستة أشخاص ليطلبوا منا الركوب معهم بسيارتهم وعندما طلبنا منهم الأوامر القاضية بذلك قالوا تجدونها بالشرطة وتم تسليمنا للشرطة التي احتجزتنا طوال تلك الليلة دون سبب واضح لذلك”.
وقال متعجبا: “أنا أبلغ من العمر خمسين عاما والعجوز تبلغ من العمر الخامسة والسبعين والولد ابنها من الرضاعة وزوجة خاله فأين الخلوة غير الشرعية من ذلك ولماذا لم تتثبت الهيئة من هذا الأمر قبل إقدامها عليه
http://www.alarabiya.net/articles/2010/03/10/102691.html
———-
انتهى الخبر والحمدلله ، لكن بعد ما اصابتني كل كلمة بالغثيان واججت في قلبي نار الغضب والكراهية العارمة لكل السفلة الذين يفكرون بطريقة هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
اية دناءة وخلق قميء يبرر عقوبة الجلد هذه ؟ ولمن ؟ امراة عجوز لاتستطيع الخروج لجلب الخبز لانها لا تمتلك محرما ولاترغب في مخالفة قوانين الدولة الهمجية التي تعيش فيها ، فاتصلت بشاب تعرفه ترجوه احضار خبز لها…… فجلدوها….وجلدوا الذي ارتكب الفعل الشنيع اي مساعدة المرأة المنكودة التي لاتستطيع الخروج من منزلها لجلب قوتها….والادهى من هذا كله هو جلد المسكين الثالث الذي اوصل الشاب وبقى ينتظره بسيارته في الشارع … يعني اصلا لم يختلي بالعجوز ولا رآها، لكن هيئة الامر بالمعروف التي لا تاخذها في الحق جيفة ضارط رات انه مذنب ايضا” فشملته بالعقوبة كي يكون عبرة لغيره من الذين يوصلون الطعام الى كبار السن فيشيع الفساد في بلاد المسلمين!!!! ولست ادري لماذا لم تشمل عقوبة الجلد ايضا” البائع الذي اشترى منه الشاب الاول الخبز ….فهو وفقا” لهذا المنطق البعروري مشارك ايضا في الجريمة النكراء..
وما يثير الاشمئزاز ليس الخبر فحسب بل تعليقات بعض حملة رايات الفضيلة الزائفة الذين يثبتون بما لايقبل اللبس اننا فعلا نستحق ان نساق بالعصا مادمنا نعتبر ذلك مرضاة للخالق
واحدة اسمها اسماء السعودية تقول : “إلى الامام ياهيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر ..الله يحفظكم ويوفقكم”
اذا كان لدينا هذه الشاكلة من النساء اللواتي يرضين بما حصل لامراة هذا عمرها فهل يحق لنا ان نعترض؟
ابن المدينة المنورة يقول :” اللهم انصر الهيئة على كل محبي الفساد .. قد تكون الهيئة احيانا مستعجلة لكن غالبا ماتكون على حق!!!!! الله ينصرهم وانا اؤيد الهيئة واتمنى تكون اكثر تشددا”
وانا اتمنى ان تقع في يد الهيئة عندما تكون ” احيانا مستعجلة” كي تنال 200 جلدة بلا ذنب عسى ان تتحرك احاسيس الانسانية في قلبك لتحل محل هذا السعار الديني المتوحش
واخر اسمه احمد بن حسين يقول :” وراء الاكمة ماوراءها اعتقد ان السجن والجلد حكم مخفف جدا يجب الضرب بيد من حديد علي مروجي الفساد”
اية اكمة يا جاهل ؟ اليس بعض الظن اثم؟ وماذا تريد ان يكون الحكم على من ياخذ الخبز لعجوز اذا كان الجلد والسجن برايك مخفف جدا؟ ؟ ان يقطعوا يده ورجله من خلاف ؟
متنطع اسمى نفسه مملكة ملك الانسانية !!!!؟؟؟ يقول : “الى كل منتقد لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فانهم يحفظون اعراض المسلمين من كل فاسد متلاعب بل هم من ينشرون الفضيلة وسمو الأخلاق..فلهم تحنى الهامة ونقول جزاكم الله خير الجزاء على ماتفعلون”
معنى كلام هذا الجرذ هو ان الدول التي لاتوجد فيها مثل هذه الهيئة ستنتشر فيها الرذيلة وتكون الاعراض مستباحة ….فالمسلم لايحمي عرضه الا بوجودهذه الهيئة….وسلوكه يجب ان يبقى موضع ريبة في كل ما يفعله ..وللحفاظ على الفضيلة يتوجب تفسير كل فعل باستخدام نظرية النسبية الفرجية وقانون ماتحت الحزام ……وليس الضمير ولا التربية
وتعليقات اخرى مثل:
“اللهم انصر الهيئه و ثبت الدين بفضلك و منك و كرمك يا الله”
“الف مبروك يا هيئة اعانكم اللة و وفقكم الى ما يحب”
“اكيد عندهم دلائل والا ما كان الحكم بهاته الشدة تحية للهيئة المحاربة للفساد”
“والله الواحد صدره ينشرح لما يشوف شرع الله يطبق في الارض”
…………..
لم يخطي من قال: كما تكونون يولى عليكم، هؤلاء البلهاء يصرون على ان الانسان لايصلح لان يكون رقيبا على افعاله واخلاقه حتى لو كان مؤمنا” ويعيش في جنة خادم الحرمين …لذا توجب اخضاعه لرقابة مجموعة من المهووسين الذين لايعرف مستواهم العقلي او ماتنطوي عليه نفسياتهم وما تحمله قلوبهم من كراهية واحقاد على البشرية واية مشاعر دونية واحتقار للذات دفعتهم لتولى وظيفة الايذاء الشرعي للاخرين وتفسير تصرفاتهم دوما” بالسوء وايصالهم الى المحاكم القرةقوشية التي لن تبريء احدا الا اذا كان متنفذا”……… وبهذه الطريقة فقط يتم الحفاظ على اعراض المسلمين !!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
لكن التعليق الذي حصل على الجائزة الكبرى فجاء من سارة المغربية التي ارسلت برقية تاييد من بلادها انقلها لكم بكل اخطائها اللغوية التي تكشف المستوى الثقافي الراقي لمن يؤيد هذه العقوبة بشكل اعمى :
تقول الست سارة
“أنا في الوهلة الاولى لما قرءت عنوان الخبر ضحكت هههه ولكن لما انتهيت من الضحك فكرتت قليلا الله سبحانه وتعالى لما حرم الاختلاءبين المرءة والرجل لم يحدد العمر..تانيا ربما تكون هده السيدة العربية تلعب دور وسيط بين هاد الشابين ونساء اخريات ؟؟…يعني كيفما كان الحال الشكر كل الشكر والتقدير لرجال الهيئة واحمدوا ربكم واشكروووووووه على النعمة اللي عندكم اللي هي رجال الهيئة ………. سؤال انا لااعرف كيفية الجلد يعني يجلدوهم بلكرباج وهم لبسين ملابسهم ولا كيف ؟ نوروني الله يرضى عليكم”
تلاحظون ان الست سارة ضحكت اولا ثم فكرت واكتشفت ان الله لم يحدد عمر الاختلاء …..فانطلقت تحمد الهيئة وتشكرها وتحسد السعوديين على النعمة الذي هم فيها ، لكن بعدين تفطنت الى السؤال الرهيب كيف يجلدونهم ؟ وبالملابس ام بدونها ؟ نوروها الله يرضى عليكم
فبدون هذه الانارة ستبقى تعيش في الظلمات وهذا ما لاترضونه لاختكم في الايمان
عزيزتي سارة….للاسف فان عقلية حالكة السواد مثل عقليتك وعقليات من يؤيد اهانة الانسان بهذه الطريقة البشعة لانه اراد مساعدة الاخرين لن ينيرها حتى مليون بروجكتور من قوة الالف امبير….لان كهرباء العقل مقطوعة ، وسوف لن يعاد ربطها الا اذا تم جلد كل من يبارك هذه السفالة حتى يصرخ ويستغيث وينعل ابو الهيئة وابو الحكومات التي تتعامل مع مواطنيها بالسوط والخيزرانة وابو كل مواطن مرتاح لوجود هذه النعمة الربانية
ولاعزاء للانسانية