[

// ]]>

يبدو ان مقالتي الفرق بين المرأةالمسلمة والكافرة ومجادلتي للسيدة السعودية العنود قد استفزت احد الاخوة السعوديين فارسل لي هذا الرابط ليثبت لي اني غير مطلع على النعيم التي تعيش فيه المرأة عندما تكون عبارة عن عورة متحركة

http://www.w3oood.com/vb/t92470.html

واليكم ما يقوله الرابط بالحرف الواحد

——————————————————————————–

المرأة السعوديه ثالث جميلات العالم

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

دراسة بريطانية أجريت مؤخرا” اظهرت <المرأة السعودية> على أنها ثالث أجمل امرأة في العالم بعد المرأة المجرية والمرأة البولندية

واعتمدت الدراسة في إعلان هذه النتيجة على الرقة التي تتمتع بها الفتاة السعودية وكميه الحياء التي تبدو ظاهرة في تصرفاتها.

إلى جانب قدرتها الفائقة على التفاعل مع الموضة دون أن يفقدها ذلك شيئا” من حشمتها..

ولم تغفل الدراسة ذاتها الإشارة إلى جمال المرأة السعودية

واعتبرته سرا” من أسرار انجذاب الرجال إليها فضلا” عن الحنان الوافر الكامن في قلبها الذي يمدها بطاقة حب كافية..!

توصلت دراسة من مركز ستارش البريطاني للأبحاث العالمية إلى أن السعوديات هم أكثر البنات دلالا” واحتراما” على مستوى العالم ..

حيث تمت الدراسة بناءا” على عدة أمور منها:

أن الفتاة السعودية تلبى طلباتها بدون عناء ،، وأن الفتاة السعودية دائما” يقوم أحد بخدمتها ،، إضافة إلى أنها ليست بحاجة إلى عمل فمصروفها متوفر لها من أولياء أمورها دون الحاجة للعمل ،، وأن اهتمامهم بها منذ الولادة وحتى وفاتها يدل على احترامها ..

ووصف الباحث الفتيات السعوديات بأنهن ((( ملكات العالم ))) ،،

ويقول أن الملكة لا تقود السيارة بل الخدم من يقوم بذلك فالفتاة السعودية مثل الملكات تماما” ،،

كما أنه لا يمكن أن يراها إلا قريبها المحرم فهي جوهرة ..

وتمت الدراسة على الاعتناء بالرشاقة وحسن المظهر واهتمام الفتاة السعودية بجمالها ،،

حيث يقول السيد كريستوفور جولايل: أن السعوديات الأجمل ،، فهن متحجبات ولا يمكن للشمس أن تؤثر على وجههن وأجسامهن الطبيعية على مستوى العالم ..

لذلك تمت إضافة نسبة الجمال إلى البحث والدراسة الذي حازت عليه الفتيات السعوديات تحت مسمى

((( أكثر بنات العالم دلالا” واحتراما” )))

….. العالم يشهد لهم …..‎…..

فاخرس يايونس حنون

———————-

الجملة الاخيرة طبعا” غير موجودة في الدراسة المفترضة بل انا الذي وضعتها كي اكمل ما اراد الاخ مرسل الخبر قوله

وليس امامي الا ان اهنيء المرأة السعودية على هذا التكريم الذي حصلت عليه خاصة ان الدراسة بريطانية (يعني مرسل الخبر يقول ضمنا” لاتتهمونا ياعلمانيين اننا نحن الذين قمنا بها بل احدى بلاد الغرب الكافر لذا فهي بالتاكيد نزيهة وغير متحيزة …وكما تعرفون كلما اردنا ان نستشهد باقوال لايرقى اليها الشك نأتي بها من بلاد الكفار….. ولاتسالوني لماذا) اوكي ماشي ولن الح بالسؤال حول اين نشرت الدراسة الاصلية …..لكن لدي بعض الاستفسارات البريئة

اولا” :تقول الدراسة المفترضة ان اسباب اختيار السعودية لهذا المركز تعتمد على الرقة والحياء الظاهر في تصرفاتها وقدرتها الفائقة على التعامل مع الموضة

ممكن نفهم ياموضة

هل في الخيام السوداء المتحركة موضة ؟ يعني خيمة ماركة فيرساتشي وخيمة ماركة كريستيان ديور ؟

ثانيا”: كيف قاسوا الحنان الوافر الكامن في قلبها ؟ بالكات سكانر لو بالرنين المغناطيسي

ثالثا”:اذا كان لايمكن ان يراها الا القريب لكونها جوهرة فكيف عرفوا بجمالها ووضعوا له مرتبة….اما ان الشمس لايمكن ان تؤثر على جسمها لانها محجبة فالمفروض ان تنال بنت الاسكيمو نفس المرتبة ….لانها ترتدي ملابس تغطي كل جسمها وراسها طوال العام بسبب البرد ، بل ان الشمس ليس لها اي تاثير في بلادها القطبية….مو بللة ؟

وليس لي ان ارد على الاخ الا بان ارشده الى دراسة قام بها السعوديون انفسهم وتحدث عنها الكاتب تركي العبدلله والتي تؤكد ان

ثلاث وتسعون في المائة من السعوديات(اللواتي هن مثل الملكات تماما”) يتعرّضن للعنف من أزواجهن….

وهذا جزء من نتائج الدراسة

http://www.elaph.com/Web/news/2010/4/551884.html

الرياض: كشفت دراسة سعودية أن 93 في المئة من النساء السعوديات إعترفن أن أزواجهن يمارسون العنف عليهن بطريقة مباشرة، مشيرة إلى أن 13 في المئة منهن أكرهن على المعاشرة الجنسية. وقالت الدراسة، التي أجراها مركز رؤية للدراسات الإجتماعية، إن 93 في المئة من النساء السعوديات إعترفن أن أزواجهن يمارسون العنف عليهن بطريقة مباشرة، أو عن طريق التسبب في توجيه العنف إلى زوجته، وأسوأ ما في الأمر أن العنف قد يكون عن طريق إستجابته لتحريض خادمته المدللة لضرب زوجته.

وأوضحت الدراسة أن 20 في المئة من الزوجات المعنفات صغيرات السن وأعمارهن ما بين 18 – 19 سنة، وأن 25 في المئة من الأزواج والزوجات المعنفين في الفئة العمرية من 20 إلى 29 سنة، أما أقل نسبة من المعنفين 7 في المئة فتوجد في الفئة العمرية من 50 إلى 59 سنة.

وأثبتت نتائج الدراسة أن المرأة التي لا تملك عملاً هي الأكثر تعرضًا للعنف إذ بلغت نسبتهن 60 في المئة،

——————————–

اي ان المرأة التي لا تملك عملا ليست كما تدعي الدراسة الاولى (ليست بحاجة إلى عمل فمصروفها متوفر لها من أولياء أمورها دون الحاجة للعمل ،، وأن اهتمامهم بها منذ الولادة وحتى وفاتها يدل على احترامها) بل ان 60% من السعوديات اللواتي لايمتلكن عملا” يتعرضن للعنف….فمن نصدق ياترى ؟

هل نصدق دراسة الكفار ام دراسة المؤمنين الذين هم ادرى بشعابهم ؟

افتونا مأجورين